البيانات

النشاطات


حدود الطموحات ــــ التدخلات الخارجية ومنظومة الدول في الشرق العربي


حدود الطموحات - التدخلات الخارجية ومنظومة الدول في الشرق العربي»: التحديات، الاصطفافات، التوقعات، عنوان مؤتمر بيت المستقبل، بكفيا في 17 أيار وفي البرنامج: كلمة الافتتاح الأربعاء صباحاً يلقيها السيد بيتر ريميليه، ممثل مؤسسة كونراد آديناور في بيروت. الجلسة الافتتاحية: الشرق العربي في عالم بقيادة جديد: بين الخارطة الجديدة والذهنية الجديدة المنسق: حسن منيمنة، باحث في معهد الشرق الأوسط ومدير أول في ميدل إيست ألترناتف في واشنطن العاصمة.


التفاصيل




أول دعوى تقدم بحق المجرمين في سوريا


التعذيب في ظل نظام الأسد: المحكمة الدستورية الاتحادية الألمانية تمهد الطريق أمام أول محاكمة وفقا لمبدأ الولاية القضائية العالمية في الشأن السوري


التفاصيل




تحريك الدعاوى في أوربا هو فتح جزئي لباب العدالة في سوريا


وفي حوارٍ مع “كلنا شركاء” تحدّث المحامي (البني) تحدث عن أهمية رفع الدعاوى القضائية في أوربا ضد أجهزة النظام، وأوضح طبيعة الشخصيات التي سيتم تحريك الدعوي ضدها وعن الأدلة المتوفرة لديهم، و آلية المحاكمة في الدول الأوربية، وعما إذا كانت هذه الدعاوى ستطال بعض الضباط الروس، وصولاً إلى إمكانية رفع دعوى بحقّ رأس النظام في سوريا.


التفاصيل




النص الكامل للحوار الذي أجراه الصحفي مصطفى محمد ونشر في صحيفة صدى الشام:


القضاء السوري غير مؤهل قانونياً لفتح ملف العدالة في سوريا، لأنه لا توجد نصوص قانونية فيه تحاكم على أساس جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية أولاً، وثانياً لأنه قضاء غير مستقل، أي هو قضاء تابع لرئاسة الجمهورية، الجهة التي ترتكب هذه الجرائم، وثالثاً بسبب حصانة رئيس الجمهورية تجاه الملاحقة القانونية على الجرائم التي يرتكبها، بالتالي هذا لا يسمح بمحاكمة المجرمين أمام المحاكم السورية،


التفاصيل




استمارة تبليغ عن الجرائم في سوريا


يبذل كثير من النشطاء جهودا كبيرة للبحث بين اللاجئين عن أشخاص تورطت يدهم بدماء السوريين خلال السنوات الماضية . وتم إنشاء صفحة " مجرمون لا لاجئون " للكشف عن هؤلاء .
ومع التقدير الكبير لهذا الجهد فإنني أرجو قبول توضيحي بأن هذه الجهود مع اهميتها فإنها لا تؤدي لتحريك دعوى بحق هؤلاء امام القضاء اﻻوروبي . فالفضاء بأي دولة لا يقبل النظر بالدعوى إلا تحت أحد هذه الشروط الثلاثة :إما ان يكون الجاني أو الضحية من مواطني هذه الدولة . أو أن يكون الجرم حصل على أراضي الدولة . أو يمس مباشرة أمن هذه الدولة .
وبعد جهود بذلها الكثيرون تم التقدم خطوة بهذا المجال على صعيد الوضع السوري حيث أصبح بالإمكان تحريك دعوى شرط وجود المتهم والضحية بإقامة نظامية على أرض الدولة .
لذلك تم تعميم استمارة من قبل المركز الأوروبي لحقوق الانسان ليقوم الضحايا بملئها وإعادتها لهم ليقوموا بالعمل على تحريك الدعوى بحق المتهم . لذلك لا يكفي أبدا إرسال المعلومات إلى المركز عن المشتبه بقيامهم بأعمال عنف أو جرائم بسوريا بل يستوجب أن يقوم بذلك أحد ضحايا هذا المتهم أو على الأقل شاهد عيان على الجرم وليس نقلا عن صور مسربة أو معلومات . ويتوجب أن يملأ الاستمارة المخصصة لذلك ويكون مستعدا للحضور أمام الشرطة ليؤكد شهادته. وحسب علاقتي بالمركز المذكور فإنه يشتكون من العدد الكبير من التبليغات عن لاجئين مشتبه بتورطهم بجرائم في سوريا وجميعها لا يمكن الاستفادة منها أو التعامل معها لأنها لا تصدر عن ضحية أو شاهد عيان . ولا تعتمد الاستمارة الموزعة من المركز والمتوفرة باللغة العربية كذلك على موقع المركز او يمكن طلبها مني . لذلك أرجو من جميع النشطاء المهتمين بهذا الملف أن يراعوا هذه الشروط فبل إرسال المعلومات للمركز.. ويمكنه التواصل معنا ﻷي استفسار. وفيما يلي نص الاستمارة والأسئلة المفترض الإجابة عليها

للتبليغ عن جرائم ضد الانسانية يرجى ملأ الاستمارة المرفقة والإجابة عن الأسئلة وإعادة إرسالها إلى المركز عبر أيميله أو أليميلات التالية
a.bounni@gmail.com
scflsar@gmail.com


التفاصيل




لقاء مع رئيس المركز


المحامي أنور البني لـ سوريتنا: القرار 2254 لم يأت لحل الوضع في سورية.
من جنيف 1 إلى جنيف 2 إلى فيينا ومجلس الأمن، قرارات متتالية لم تلامس تطلعات الشعب السوري، وأصبحت مثار جدل وتساؤل وكان آخرها القرار 2254 الذي يأمل بعض السوريين بأن يحقق نقلة أو زحزحة في قضيتهم التي تتجاذبها القوى الدولية. حول أهمية القرار وما يمكن أن يقدم للقضية السورية التقت سوريتنا الحقوقي والمحامي أنور البني، رئيس المركز السوري للدراسات والأبحاث القانونية.

القرار 2254 لم يأت ليحل الوضع في سوريا وكحاجة للسوريين وإنما جاء كحاجة للدول الأخرى، روسيا بوتين تحتاجه لتترجم تدخلها العسكري على الأرض بوضع سياسي دولي يشرعن تدخلها ويمنحها صلاحية إدارة الوضع ويرسخ نفوذها وإقصاء إيران نسبيا عن الصورة، أمريكا أوباما تحتاجه لتغسل يدها من دم السوريين وتؤكد استقالتها من المنطقة وتركها لتأكل بعضها، اوروبا وحدها تحتاجه كمنقذ من هذا الدوران العبثي الذي يعرضها لمختلف الأخطار دون أن تتمكن من اتخاذ مبادرة للدفاع عن نفسها، إيران مرغمة على قبوله في ظل التوازنات العسكرية على الأرض والخسائر الكبيرة التي لحقت بها مؤخراً، واقصائها نسبيا، النظام السوري يحتاجه ليتقدم خطوة في ظل بعض الأصوات والمبادرات الغربية المطالبة بإعادة تأهيله والاستفادة من التدخل الروسي العسكري في مواجهة التغول الإيراني، تركيا والدول الخليجية تحتاجه لتمرير الوقت في ظل عجزها عن اتخاذ مبادرات عملية للتأثير الفعلي في ظل تعقد الوضع في اليمن والعلاقات التركية الروسية. القرار الدولي كان حاجة لجميع اللاعبين في سوريا ما عدا الشعب السوري، ولم يقدم له شيئا.


التفاصيل




أنور البني، المحامي السوري الناشط في الدفاع عن المعتقلين في سجون النظام السوري


قدم أنور البني، المحامي السوري الناشط في الدفاع عن المعتقلين في سجون النظام السوري، صورة عن أوضاع المعتقلين في الوقت الراهن حيث قال إن أكثر من 200 ألف سوري ما زالوا معتقلين في سوريا .
وانتقد البني الذي يعيش منذ مدة قصيرة في برلين، سياسة الغرب تجاه التزام الصمت حيال بشار الأسد. وقال في تصريحات نشرتها صحيفة “تاجيس تسايتونج” الصادرة في برلين، أن العالم يغض الطرف عما يجري من تقتيل في سوريا، لأن الغرب يخشى التغيير السياسي وانه يتحمل مسؤولية انتشار نفوذ الجهاديين لأنه رفض التدخل في سوريا.


التفاصيل




قرارمجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان


ورحب القرار بعمل اللجنة الدولية للتحقيق، مشيرا إلى أهمية الأدلة والمعلومات التي جمعتها لدعم جهود المساءلة في المستقبل، لا سيما المعلومات الخاصة بالجناة


التفاصيل




مداخلة شفهية أمام مجلس حقوق الإنسان بدورته 29


اي حديث عن حلول سياسية يجب ان يكون مصاحبا ﻵليات محاسبة تنصف الضحايا وتردع المجرمين . ان اطار عمل لا يأخذ المحاسبة العدالة بعين اﻻعتبار ﻷسباب سياسية سيفشل


التفاصيل




ندوة حول الوضع السوري بمجلس حقوق الإنسان بجنيف


غياب المحاسبة شجع الجناة على اقتراف المزيد من الجرائم البشعة، التي تشهد تقارير عدة أنها تقع يوميًا في سوريا، ولكن صناع القرار مازالوا عاجزين عن وقف نزيف الدماء المستمر، مؤكدًا أن الإرهاب يترعرع حينما تختفي العدالة.


التفاصيل