البيانات

النشاطات


موت مصطفى طلاس وتحقيق العدالة


الهدف من فتح ملف العدالة بالجرائم ضد الإنسانية ليس فقط معاقبة المجرمين والتعويض على الضحايا بل لكشف الحقائق وتعريتها وفهمها وتوضيح ظروفها ودوافعها وكشف جميع المشاركين بها والمحرضين عليها , لأن الكشف عن هذه الجرائم هو الذي يخدم إعادة بناء المجتمع , ويهدف إلى بناء سلم أهلي وجعل من هذه الجرائم ومحاسبة المجرمين درس وأمثولة للمستقبل وتذكير الأجيال القادمة بها حتى لا تتكرر هذه الجرائم مرة أخرى .


التفاصيل




أنور البني، المحامي السوري الناشط في الدفاع عن المعتقلين في سجون النظام السوري


قدم أنور البني، المحامي السوري الناشط في الدفاع عن المعتقلين في سجون النظام السوري، صورة عن أوضاع المعتقلين في الوقت الراهن حيث قال إن أكثر من 200 ألف سوري ما زالوا معتقلين في سوريا .
وانتقد البني الذي يعيش منذ مدة قصيرة في برلين، سياسة الغرب تجاه التزام الصمت حيال بشار الأسد. وقال في تصريحات نشرتها صحيفة “تاجيس تسايتونج” الصادرة في برلين، أن العالم يغض الطرف عما يجري من تقتيل في سوريا، لأن الغرب يخشى التغيير السياسي وانه يتحمل مسؤولية انتشار نفوذ الجهاديين لأنه رفض التدخل في سوريا.


التفاصيل